بمناسبة الذكرى الحادية والثلاثين للدستور نظمت الندوة من قبل الأئمة

بمناسبة الذكرى الحادية والثلاثين لدستور جمهورية أوزبكستان تم اليوم تنظيم الندوة في منطقة أورغوت.

 تحدث المحامي الممثلية خ. ماماتوف في هذه الندوة وأكد على أن دستورنا تم اعتماده هذا العام نتيجة لاستفتاء وطني. وأنه لأول مرة في تاريخ دولتنا الوطنية لدينا دستور مثالي فيه جميع الأحكام ذات الأولوية يتم تطبيقها مباشرة. وأضاف أن الدستور وأية مادة من أحكامه لا يمكن تغييرها خلافاً لمقتضيات الزمان والمكان.

ونتيجة لاهتمام ومبادرات فخامة  رئيس دولتنا، أكد أن نظامنا الذي يتحسن في جميع الجوانب لديه كل الفرص للوفاء بشرف بالمهام ذات الأولوية المطروحة أمامنا بحلول هذا الوقت،

 كما أخبر جميع العاملين في المجال الديني وأن القانون متساوٍ بالنسبة لنا جميعًا وعلينا أن نطيعه بالتساوي. وبارك المحامي خ. ماماتوف جميع الإئمة والخطباء ونواب الأئمة بهذا باليوم العظيم القادم.

الخدمة الصحفية لممثلية بمحافظة سمرقند التابع لإدارة مسلمي أوزبكستان.

Read 78 times
Top